موقف الأدب الإسلامي من المذاهب الأدبية - الأدب الإسلامي

الأدب الإسلامي والمذاهب الأدبية :


موقف الأدب الإسلامي من المذاهب الأدبية - الأدب الإسلامي



مراحل مرور الأدب الإسلامي بالمذاهب الأدبية :

* تأثر الأدب العربي بالعصر الجاهلي : 

  • مر الأدب العربي حتى العصر الحديث قبل الإسلام وبعده باتجاهات ومذاهب، سواء انطلقت من واقعه الخالص، أو كان متأثرا بالوافد عليه ...

* الواقعية والأصالة في الأدب العربي: 

  • لكنه لم يقطع صلته بواقعيته وأصالته، وبيئته ومجتمعه ...

* مدارس الشعر في العصر الجاهلي: 

  • فاتخذ الأدب في العصر الجاهلي اتجاهات ومذاهب؛ فكانت مدرسة الطبع في شعر امرئ القيس وأضرابه، ومذهب الصنعة والتهذيب في حوليات زهير بن أبي سلمى ونظائره، ومدرسة الشعراء الصعاليك، ومدرسة الشعراء الفرسان، وغيرها. 

* الأسئلة العامة: 

  • كيف تأثر الأدب العربي بالعصر الجاهلي وما هي الاتجاهات التي ظهرت خلاله؟ 

  • ما الذي يميز الأدب العربي في الحفاظ على واقعيته وأصالته عبر العصور؟ 

  • ما هي المدارس الشعرية التي نشأت في العصر الجاهلي ومن هم أبرز شعرائها؟ 


التحولات الجوهرية في الأدب الإسلامي :

* مدارس الأدب الإسلامي :

ولما غَيَّرَ الإسلام وجه التاريخ، وحوله تحولاً جوهريا كبيرًا، وبعد انفتاحه على الثقافات الأخرى كالفارسية والإغريقية والرومية، نشأت مدارس جديدة في ظلال الأدب الإسلامي مثل مدرسة العذريين، ومدرسة المحافظين أو اللغويين ومدرسة المحدثين المولدين، وغيرها ...

* الأدب العربي والتأثيرات الغربية :

حتى كان العصر الحديث، فاتسع الأدب للتيارات والمذاهب الأدبية الغربية، فتأثر الأدباء والنقاد بها، فاتخذت الحياة الأدبية عندهم اتجاهات استجابت للجوانب الإنسانية في المذاهب الوافدة مما يتفق مع أصالة الأدب العربي ونقده ... 

* المدارس الأدبية العربية الإسلامية :

معرضًا عن المصطلحات الغربية من "كلاسيكية ورومانسية وسيريالية" وغيرها غالبًا، فشكلت مدارس من واقعه العربي الإسلامي، منها مدرسة التقليد ومدرسة المحافظين، ومدرسة التجديد المحافظ، ومدرسة الديوان، ومدرسة المهجر، ومدرسة أبولو، وشعر التفعيلة، والشعر الحر وغيرها، ومنهم من ردد مصطلحات الغرب في مدارسهم، فأطلقوا على الأدب العربي المعاصر "الكلاسيكية" و"الرومانسية" وغيرها. 

* الأسئلة العامة: 

  • كيف أثر الإسلام على التاريخ والأدب العربي؟ 

  • ما هي الثقافات الأخرى التي انفتح عليها الأدب الإسلامي؟ 

  • كيف تأثر الأدب العربي بالمذاهب الأدبية الغربية؟ 

  • ما هي المدارس الأدبية التي نشأت في العصر الإسلامي وكيف تطورت؟ 


استقبال الأدب الإسلامي المذاهب الأدبية :

* الاستمرارية والتجديد في الأدب الإسلامي :

والأدب الإسلامي في كل العصور الأدبية منذ أنعم الله عزَّ وجلَّ على البشرية بنعمة الإسلام استقبل كل هذه التيارات والاتجاهات والمدارس في كل عصر محافظا على منهجه وجوهره وحقيقته؛ ينفي خبثها، ويتجاوب مع ما يتفق وطبيعته؛ ويتسع له الأدب الإسلامي، ويتخذ منه موقعًا، لا يتعارض مع أصالته وطبيعته، وما تقتضيه الظروف والأحوال المعاصرة ...

* التوازن والتفاعل بين المذاهب الأدبية :

ليزداد شمولاً وثباتًا، ويكون أكثر واقعية وإيجابية، وأسرع طواعية في التوازن بين المذاهب المختلفة ليظل هو الأدب الإسلامي الذي يحتفظ بشخصيته ويتميز عن غيره في كل عصر ...

* الأدب الإسلامي: الماضي، الحاضر، والمستقبل : 

فقد وجدناه عند كل الأدباء والشعراء منذ صدر الإسلام إلى اليوم وغدًا في المستقبل إن شاء الله تعالى، لأنه يأخذ من الوافد عليه ما يحتاجه العصر، وما تقتضيه الأمة الإسلامية في ظلال منهجه وطبيعته وسماته الخلقية والفنية ...

* التميز الأخلاقي والفني في الأدب الإسلامي : 

ويرد ما عداه مما يتنافى مع ذلك؛ فيتسع للطيب، وينفي الخبيث، ويستجيب لما فيه الخير والحق، ويتصدى للشر والباطل، ويعشق الجمال والحسن، وينفر من القبيح السيء، لأن الله جميل يحب الجمال، وطيب لا يقبل إلا الطيب. 

* الأسئلة العامة : 

  • كيف يعكس الأدب الإسلامي التوازن بين الاستمرارية والتجديد؟ 

  • ما هي العوامل التي تساهم في تميز الأدب الإسلامي عبر العصور؟ 

  • كيف يتفاعل الأدب الإسلامي مع المذاهب والثقافات الوافدة؟ 

  • ما هي السمات الأخلاقية والفنية التي تميز الأدب الإسلامي؟ 


اتساع الأدب الإسلامي للمذاهب الادبية :

* التكامل والتنوع في الأدب الإسلامي : 

لذلك اتسع الأدب الإسلامي لكل المذاهب الأدبية في القديم والحديث على أساس المنهج السابق، فأقر معظم الأغراض الأدبية، وألقى بسماته على بعضها، فهذَّبها، وقبل الجديد والمبتكر منها بما يتفق مع منهجه ... 

* القيم الخلقية والفنية في الأدب الإسلامي :

وأعرض عما لا يتفق معه في قيمه الخلقية والفنية، كما سيتضح في مناقشة موقف الأدب الإسلامي من المذاهب الأدبية الحديثة ... 

* النماذج الأدبية والتطبيق العملي :

وما سيتضح أكثر من خلال عرض النماذج الأدبية في الجانب التطبيقي. 

* الأسئلة العامة : 

  • كيف استوعب الأدب الإسلامي المذاهب الأدبية المختلفة عبر العصور؟ 

  • ما هي الأسس التي يقوم عليها الأدب الإسلامي في قبول أو رفض الأغراض الأدبية؟ 

  • كيف سيتم مناقشة موقف الأدب الإسلامي من المذاهب الأدبية الحديثة؟ 

  • ما الذي يمكن توقعه من العرض التطبيقي للنماذج الأدبية في الأدب الإسلامي؟ 


الأدب الإسلامي والمذهب الكلاسيكي :

* تعريف المذهب الكلاسيكي الغربي:

أقرب تفسير للمذهب "الكلاسيكي" عند الغرب هو محاكاة الأقدمين وتقليدهم في آثارهم الإغريقية والرومانية، واحتذاؤها والسير على نهجها ومنوالها في شغف شديد وتمجيد وتقديس كامل ...

* المبالغة في المذهب الكلاسيكي:

مع أنه يبالغ في تصوير الحقيقة والواقع إلى درجة الكمال المجرد لا الواقعي، حتى صار أدبه هو أدب الخاصة، ومذهبه "الأرستقراطية"، لا العامة والواقع، لأنه يقدس القواعد والعادات والتقاليد ويمجد العقل المقيد بها، لهذه الثوابت سقط هذا المذهب عندهم (1) ...

* الأدب الإسلامي والواقعية:

لأن الأدب الإسلامي يحاول في كل عصر تصوير الحقيقة البشرية لا الحقيقة الإلهية من غير مبالغة، وهي تختلف في صورها من عصر إلى عصر حسب المتغيرات المختلفة ...

* التمسك بالقيم في الأدب الإسلامي:

ويصور الواقع كما هو، ينشد منه الكمال بلا غلو أو إغراق منطلقًا من قوله تعالى: { إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتِ لِأُولِي الْأَلْبَابِ (۱۹۰) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ } ...

* العدالة في الأدب الإسلامي:

وموقف الرسول من لحن المتقاضي إليه ومبالغته للحصول على غير حقه، كان الحكم والجزاء جهنم، لأنه لم يكشف عن الحقيقة والواقع، بل بالغ فيهما، فوصفه بقوله: «وَإِنَّكُمْ تَخْتَصِمُونَ إِلَيَّ، وَلَعَلَّ بَعْضَكُمْ أَنْ يَكُونَ أَلْحَنَ بِحُجَّتِهِ مِنْ بَعْضٍ، وَأَقْضِيَ لَهُ عَلَى نَحْوِ مَا أَسْمَعُ، فَمَنْ قَضَيْتُ لَهُ مِنْ حَقٍ أَخِيهِ شَيْئًا فَلَا يَأْخُذْ، فَإِنَّمَا أَقْطَعُ لَهُ قِطْعَةً مِنَ النَّارِ» (2).. 

* الأسئلة العامة: 

  • كيف يتناول الأدب الإسلامي مفهوم الحقيقة والواقع مقارنةً بالمذهب الكلاسيكي؟ 

  • ما الدور الذي تلعبه القيم الإسلامية في تشكيل الأدب الإسلامي؟ 

  • كيف يعكس الأدب الإسلامي مفهوم العدالة من خلال تعاليم القرآن والسنة؟ 


---------------------
(1) انظر النقد الأدبي الحديث والأدب المقارن والرومانتيكية : د. محمد غنيمي هلال، وغيرها.
(2) صحيح البخاري رقم (٦٩٦٧) ، (٧١٦٨) ، ومسلم برقم (۱۷۱۳).
-------------------------------

أسباب سقوط المذهب الكلاسيكي :

1- الكلاسيكية والأرستقراطية:

وسقطت "الكلاسيكية" لأنها كانت أدب الخاصة "الطبقة الأرستقراطية"، بينما الأدب الإسلامي أدب الإنسانية كلها، لا يتحيز لطبقة دون أخرى ... 

* الإخاء والتساوي في الأدب الإسلامي:

لقوله تعالى: (إنما المؤمنون إخوة)، وقوله تعالى: (إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ) ...

* الترابط والتعاون في المجتمع المسلم:

وقول الرسول ﷺ: "مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم .. إلخ"، وقوله: "المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضًا"....

* المسؤولية المشتركة:

وفي حديث سفينة المجمع يقول: "مَثَلُ القَائِمِ عَلَى حُدُودِ اللَّهِ وَالوَاقِعِ فِيهَا، كَمَثَلِ قَوْمٍ اسْتَهَمُوا عَلَى سَفِينَةٍ، فَأَصَابَ بَعْضُهُمْ أَعْلَاهَا وَبَعْضُهُمْ أَسْفَلَهَا، فَكَانَ الَّذِينَ فِي أَسْفَلِهَا إِذَا اسْتَقَوْا مِنَ الْمَاءِ مَرُّوا عَلَى مَنْ فَوْقَهُمْ، فَقَالُوا: لَوْ أَنَّا خَرَقْنَا فِي نَصِيبِنَا خَرْقًا وَلَمْ نُؤْذِ مَنْ فَوْقَنَا، فَإِنْ يَتْرُكُوهُمْ وَمَا أَرَادُوا هَلَكُوا جَمِيعًا، وَإِنْ أَخَذُوا عَلَى أَيْدِيهِمْ نَجَوْا، وَنَجَوْا جَمِيعًا" (1) ...

* الأسئلة العامة: 

  • كيف يعكس الأدب الإسلامي مفهوم الإخاء والتساوي بين الناس؟ 

  • ما الفروق الأساسية بين الأدب الإسلامي والمذهب الكلاسيكي في تناول الطبقية؟ 

  • كيف يتجلى مفهوم الترابط والتعاون في المجتمع المسلم من خلال الأدب الإسلامي؟ 

  • ما الدروس المستفادة من حديث سفينة المجمع فيما يتعلق بالمسؤولية المشتركة في المجتمع؟ 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-